fbpx
Connect with us

الذكاء الاصطناعي

كاميرا لا تسمح إلا للموظفين المبتسمين بالدخول

Published

on

img 5594 1

ابتكرت شركة كانون طريقة لمعالجة مشكلة الروح المعنوية في مكان العمل، حيث قامت بتركيب كاميرات تدعم الذكاء الاصطناعي مزودة بتقنية التعرف على الابتسامة في مكاتب فرعها الصيني.

وتسمح الكاميرات للموظفين المبتسمين بالدخول فقط إلى الغرف أو حجز الاجتماعات، مما يضمن أن كل موظف بالتأكيد سعيد بنسبة 100 في المئة طوال الوقت.

وأعلنت شركة كانون عن كاميرات التعرف على الابتسامة في العام الماضي كجزء من مجموعة أدوات إدارة مكان العمل، ولكن لا يبدو أن التكنولوجيا قد حظيت باهتمام كبير.

وباستخدام ما يسمى بتكنولوجيا التعرف على الابتسامة، قالت كانون إن الهدف من النظام هو إضفاء المزيد من البهجة على المكتب في حقبة ما بعد الجائحة.

ajax loader

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار تقنية

فيسبوك تريد توظيف 10000 شخص لبناء ميتافيرس

Published

on

فيسبوك تريد توظيف 10000 شخص لبناء ميتافيرس


قالت شركة فيسبوك إنها تخطط لتوظيف 10 آلاف شخص في الاتحاد الأوروبي على مدى السنوات الخمس المقبلة للمساعدة في بناء ما يسمى ميتافيرس، وهو عالم ناشئ عبر الإنترنت حيث يوجد الناس ويتواصلون في مساحات افتراضية مشتركة.

وصاغ الكاتب نيل ستيفنسون مصطلح الميتافيرس في روايته Snow Crash عام 1992. وجرى في الآونة الأخيرة استخدام المصطلح في كثير من الأحيان ليعني أشياء مختلفة إلى حد ما.

فيسبوك و ميتافيرس

وأصبحت الشركة جادة بشأن الميتافيرس. وقالت: إنها مرحلة جديدة من التجارب الافتراضية المترابطة باستخدام تقنيات مثل الواقع الافتراضي والواقع المعزز

نتيجة لذلك تمثل هذه خطوة مهمة تتخذها الشركة نحو هذا المفهوم. الذي روج له الرئيس التنفيذي مارك زوكربيرج في الأشهر الأخيرة.

وخصصت الشركة في شهر سبتمبر مبلغ 50 مليون دولار لبناء الميتافيرس، حيث تمتلك شركات مثل روبلوكس و Epic Games المصنعة للعبة فورتنايت موطئ قدم مبكر.

للمزيد عن تقنية الميتافيرس انقر على هذا الرابط

ajax loader

Continue Reading

أخبار السوشيال ميديا

ماذا تعرف عن الميتافيرس؟ وهل هو المستقبل حقا؟

Published

on

ماذا تعرف عن الميتافيرس

في البداية قد يبدو الميتافيرس Metaverse لك وكأنه نسخة منقحة من الواقع الافتراضي. لكن البعض يعتقدون أنه قد يصبح مستقبل الإنترنت.

بل إن ثمة اعتقاداً بأن مقارنته بالواقع الافتراضي ربما ستشبه مقارنة الهواتف الذكية بالجيل الأول من الهواتف المحمولة الضخمة التي أُنتجت في ثمانينيات القرن الماضي.

فبدلاً من الجلوس أمام جهاز كمبيوتر، ربما كل ما ستحتاج إليه عند الاتصال بالميتافيرس هو نظارة أو جهاز يوضع على الرأس لكي تتمكن من دخول عالم افتراضي يربط بين مختلف أنواع البيئات الرقمية.

عادة ما تثار ضجة دعائية حول العوالم الرقمية وما يعرف بالواقع المعَزز كل بضعة أعوام، لكنها سرعان ما تهدأ.

إلا أن هناك قدراً كبيراً من الإثارة والترقب للميتافيرس في أوساط المستثمرين الأثرياء وشركات التكنولوجيا الضخمة، ولا أحد يرغب في أن يتخلف عن الركب إذا ما صار هذا المفهوم بالفعل هو مستقبل الإنترنت.

كما يسود شعور بأنه للمرة الأولى، أوشكت التقنية أن تكون متاحة، مع التقدم الذي تشهده ألعاب الفيديو باستخدام الواقع الافتراضي، واقتراب الاتصالية من الشكل الذي يتطلبه الميتافيرس.

علاقة الميتافيرس بفيسبوك:

مؤخرا جعل فيسبوك تصميم الميتافيرس واحداً من أهم أولوياته.

فقد استثمر الفيسبوك أموالاً طائلة في الواقع الافتراضي من خلال نظارات “أوكيولاس”، ما جعلها أرخص ثمناً من منافساتها، وربما يكون قد تكبد خسائر نتيجة لذلك، وفقاً لبعض المحللين.

كما يعكف على تصميم تطبيقات واقع افتراضي للقاءات الاجتماعية والاجتماعات في أماكن العمل، بما في ذلك تطبيقات تتفاعل مع العالم الحقيقي.

علاقة الميتافيرس بفيسبوك

ماذا تعرف عن الميتافيرس؟ وهل هو المستقبل حقا؟ 49

رغم أن هناك الكثير من الأفكار حول الشكل الذي سيتخذه الميتافيرس، إلا أن غالبية الرؤى تضع التفاعل الإنساني في لب ذلك المفهوم.

فيسبوك على سبيل المثال، يقوم باختبار تطبيق للاجتماعات الافتراضية أطلق عليه “وركبليس” (أو مكان العمل)، ومنبر اجتماعي اسمه “هورايزونز” (أو آفاق)، وكلاهما يستخدم نظم أفاتار افتراضية خاصة به.

في الختام.. تتحدث شركات التكنولوجيا ومسوقوها والمحللون المختصون بها عن مفهوم “الميتافيرس” بوصفه الحدث التكنولوجي الأبرز الذي يترقبه المعنيون.

ajax loader

Continue Reading

الذكاء الاصطناعي

نظام دفع التعرف على الوجه يصل إلى مترو العاصمة موسكو

Published

on

img 8947

أطلقت موسكو Face Pay، وهو نظام دفع عن طريق التعرف على الوجه تم تنفيذه في أكثر من 240 محطة موسيترو، وهو أكبر استخدام لتقنية التعرف على الوجه في العالم، كما يزعم المسؤولون.

ويعتبر المترو الروسي – الأكثر ازدحامًا في أوروبا مع أكثر من 6 ملايين مسافر يوميًا – نقطة جذب سياحية في حد ذاته. وتوجد محطات مزينة بالفسيفساء التي تعكس مجموعة من الموضوعات السوفيتية.

img 8948
نظام دفع التعرف على الوجه يصل إلى مترو العاصمة موسكو 53

تعتمد الخدمة على الصور المخزنة للتحقق من صحة مدفوعات المترو، وهو مصدر قلق واضح للخصوصية نظرًا للاستخدامات السابقة لتقنية التعرف على الوجه من قبل قوات تطبيق القانون في العاصمة الروسية.

ويتطلب Face Pay من ركاب المترو تحميل صورة وربط بطاقاتهم المصرفية والمترو بتطبيق موسيترو للأجهزة المحمولة. ومع تحميل كل شيء، كل ما عليك فعله هو إلقاء نظرة على الكاميرا الموضوعة فوق البوابات الدوارة لتصل إلى القطار التالي في الوقت المناسب.

ajax loader

Continue Reading

Trending